القائمة الرئيسية

الصفحات

اخر الاخبار

الفصل الثاني من نوفيلا امي عارفة بقلم سمسمه سيد

 

الفصل الثاني من نوفيلا امي عارفة بقلم سمسمه سيد

الفصل الثاني من نوفيلا امي عارفة بقلم سمسمه سيد

الفصل الثاني من نوفيلا امي عارفة بقلم سمسمه سيد

الفصل الثانى 

في المستشفي ....

كانت نجاح ودهب يجلسون بجانب امنية المتسطحه علي الفراش وفاقدة للوعي بعد ان تم نقلها الي المستشفي ..


نظرت دهب الي والدتها لتردف بعدم تصديق :

_معقول ياماما ، سمر ماتت بجد ؟ وكمان ماتت مقتوله!!؟


نجاح بحزن :

_انا مش مصدقه لحد دلوقتي اللى حصل ربنا يصبرك ياامنية


قاطعهم صوت طرقات خفيفه علي باب الغرفة لتأذن نجاح بدخول الطارق 


دلف ماهر بهيبته الي الداخل لتقف نجاح ودهب وهم ينظرون اليه 


اردف بهدوء :

_انا ماهر الظابط اللى ماسك القضية 


نجاح بحزن :

_اهلا بيك يابني 

اردفت دهب بعدم تصديق :

_هي سمر ماتت بجد!!


ماهر ببرود :

_وتفتكري لو مش بجد هبقي هنا بعمل ايه!!؟


نظرت دهب اليه بضيق لتردف نجاح قائله :

_معلش يابني اعذرنا احنا لحد دلوقتي مش مستوعبين الخبر


ماهر :

_مفهوم ياحجه 


صمت لينظر الي دهب ليردف قائلا بتساؤل :

_اخر مره شوفتي سمر امتي ؟


دهب بهدوء:

_من اسبوع 


ماهر :

_مش غريبة انكم تبقوا عايشين في عمارة واحده ومشوفتهاش من اسبوع !!

دهب :

_عادي مش شرط يعني 


نظر ماهر الي نجاح ليردف :

_وانتي ياحجه اخر مرة شوفتيها امتي!!


نجاح :

_والله يابني انا مشوفتهاش من اسبوع برضو من ساعة خطوبة دهب ، اصل هي زعلانه من دهب لانها فاكره انها سرقة حبيبها منها وخليته يجي يخطبها واحنا يابني ناس ملناش في الكلام ده وربنا يعلم 



نظر ماهر الي دهب بتفحص ابتدءً من خمارها الذي ترتديه حتي ثيابها الفضفاضه للغايه ليهز رأسه بالموافقه مردداً :

_واضح فعلا ياحجه 



قاطعهم دخول احمد الذى ركض اتجاه دهب وحاول امساك يدها لتبتعد الي الخلف 


قطب حاجبيه باانزعاج ليردف قائلا :

_انتي كويسه ياحبيبتي؟


نظرت اليه دهب بضيق لتصمت اما عن نجاح فااردفت قائله :

_احنا كويسين يااحمد 


نظر ماهر اليه ليردف قائلا :

_انت احمد!


نظر احمد اليه بلامبالاه ليردف قائلا :

_ايوة انا احمد مين انت؟


ماهر بهدوء :

_انا الظابط ماهر المسؤل عن قضية قتل سمر 


ابتلع احمد لعابه بتوتر ليردف قائلا :

_اهلا وسهلا 


ماهر :

_بينا كلام كتير اتفضل معايا 


احمد :

_اتفضل معاك فين ، اتكلم هنا لو في حاجه دول اهلي 


 نظر ماهر اليه بااستهزاء ليردف قائلا :

_بس في حاجات مينفعش اهلك يعرفوها ولاانت ايه رايك 


تدخلت دهب مردفه بتساؤل :

_حاجات ايه ؟ هو عمل ايه!؟


احمد :

_اللى عاوز تقوله ياباشا قوله قدامهم ، هما عارفين اني انا وسمر كنا مرتبطين 


ماهر :

_وياتره العلاقه اللى بينك وبين سمر كانت ارتباط وبس؟


احمد :

_مش فاهم؟


ماهر بهدوء :

_يعني انا وصلني تقرير بتقول ان سمر متجوزتش ، بس اللى اكتشفناه انها مش بنت!!


شهقه صدرت عن دهب ونجاح وهم ينظرون الي احمد الذي بدء يتلعثم ويتصبب عرقاً :

_طب وانا مالي بحاجه زي دي يافندم ، انا انا سيبت سمر لاني عرفت انها بتكلم غيري ودي كل علاقتي بيها 


رمقه ماهر بسخريه ليردف قائلا :

_انت هتتفضل معايا دلوقتي نكمل كلامنا في القسم ، اظن انهم مش هيحبوا اللي هيسمعوه نهائي 



تقدم احمد ليتجه الي الخارج وخلفه ماهر الذي القي نظره اخيره علي دهب المصدومه ومن ثم اتجه الي الخارج


الفصل الثالث من هنا



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات